كتابات وآراء


الإثنين - 15 أغسطس 2022 - الساعة 05:03 م

كُتب بواسطة : أحمد باجعيم - ارشيف الكاتب




الضليعة هي احد مديريات ساحل حضرموت تغرق هذه الأيام بأزمات البترول والديزل والسبب!! مطالبة مالكي المحطات برفع أجور النقل من المكلا إلى المديرية.

الصفيحه 20 للتر سعرها 24 الف ريال تصل للمواطن ويطالبون مالكي المحطات بزيادة سعرها إلى أعلى من السعر المحدد من قبل شركة النفط.

مواطني الضليعة يشكون جشع أصحاب المحطات وعدم المبالاة في حياة المواطن المعيشية الصعبة.

نطالب شركة النفط بساحل حضرموت اتخاذ موقف حيال مالكي المحطات بالمديرية وعدم التزامهم بالسعر المحدد من قبل الشركة.

كما نوجه نداء عاجل الى المحافظ الأستاذ #مبخوت بن ماضي بالنظر في إدارة مديرية الضليعة بسبب فشلها الذريع في كل المجالات، والعمل على إيجاد إدارة جديدة وذو كفاءة عالية تجعل همها الوحيد خدمة هذه المديرية النائية.